-->
U3F1ZWV6ZTI1MDM2NTk5MTUxX0FjdGl2YXRpb24yODM2MzAxMjY2MjQ=

تعرف على قوانين استخدام واتس آب الجديدة التي تثير غضب المستخدمين اليك ابرزها ...

بالصورة: قوانين أستخدام جديدة للواتس اب تثير غضب المستخدمين 

تحديث جديد من واتس اب يثير غضب مستخدميه

ليس من الممكن لدى الكثير من البشر الاستغناء ابداً عن افضل المواقع والتطبيقات الخاصة بالدردشة والمراسلة الفورية الامنة والمشفرة المحمية تماماً خصوصاً تطبيق واتس آب ، بالرغم من ان عدد من السلبيات التي ليست قليلة و التي يمكن ملاحظتها بشكل واضح تماماً في التطبيق التابع خصوصاً على موقع التواصل الاجتماعي في منصة فيس بوك بشكل عام ، ولكن بعد قيام تطبيق واتس آب بتحديثه الجديد الذي خطى به خطوة لم تنل رضى مستخدمي التطبيق واثارت غضبهم بشكل كبير جداً.

 تمت الاشارة من قبل وسائل الاعلام المختصة الى تغيير طرء على تطبيق التراسل والدردشة الفورية وهذا التغير كان في قوانين استخدام تطبيق واتس آب ، وكما صرح المسؤل عن هذا التغير انها خطوة عادية جدا تقوم بها العديد من التطبيقات والخدمات والمواقع على الانترنت وانها خطوة مهمة لتحديث التطبيق نحو الافضل وتحسين تجربة الاستخدام، في الواقع كان واتس اب مع شركته الام فيس بوك يدافعان على واحدة من اهم النقاط والتي هي ببساطة تتعلق في حياة المستخدمين الخاصة و حماية الخصوصية لان عدد التحديثات التي تغيرت في قوانين الاستخدام اغضبت الكثير من مستخدمي برنامج واتس اب. 

 حيث بدء الامر بأن يرسل تطبيق واتس اب اشعارات للمستخدمين تخبرهم بأن قوانين الاستخدام الخاصة بتطبيق واتس اب قد تغيرت تشمل الرشالة النصية مشاركات عدد من المعطيات الخاصة بمستخدم شركة فيس بوك وباقي الشركات التابعة لهم ، خصوصا ما يتعلق في الصورة الشخصية ورقم هاتف المستخدم والارقام على لائحة الاتصال واسم المستخدم الخاص به والحالة والاخبار وغيرها الكثير من معلوماتك الخاصة التي قد تكون منشورة على حسابك في تطبيق واتس آب ، ولن يكون بأستطاعة مستخدمين التطبيق رفض هذه الشروط الجديدة على موقع واتس آب ، و في حالة عدم قبول او عدم الموافقة على الشروط لن يكون بأمكانه الاستمرار في استخدام هذا التطبيق تنتهي مدة القبول في 8 فبراير المقبل.

غضب مستخدمي واتساب بعد التحديث الجديد

 فهذه الحركة متعمدة من تطبيق واتس آب لتخير المستخدم بين قبول الشروط الجديدة للاستخدام او مغادرة التطبيق نهائياً بدون عودة ولم تقم بهذه الحركة الا بعد تأكدها من تعلق الكثير من الاشخاص بالتطبيق وعدم تركة لتأمينه لهم الخصوصية في الدردشة وبساطة الاستخدام ، في حال عدم الموافقة على الرسالة حتى 8 فبراير ستنتهي مدة استخدامك للواتس آب وهذا هو الامر الذي اثار الغضب والجدل بشكل كبير و أثر على مستخدمين هذا البرنامج
الاسمبريد إلكترونيرسالة